وزير التخطيط يبحث مع السفير الهولندي تعزيز التعاون في مجالات تطوير قطاعات المياه والزراعة والقطاع الخاص في العراق

2018-10-11 71

بحث وزير التخطيط / وزير التجارة وكالة الدكتور سلمان الجميلي مع سفير المملكة الهولندية في العراق ماثياس فولتر افاق التعاون المشترك بين البلدين في مجالات تطوير قطاعات المياه والزراعة والقطاع الخاص في العراق واكد الجميلي خلال اللقاء ضرورة تفعيل الاتفاقية المشتركة بين البلدين .. مبينا ان من صلب اهتمامات الحكومة المقبلة تطوير قطاعات المياه والزراعة والقطاع الخاص في العراق ، وان ان خطة التنمية الوطنية الخمسية التي وضعتها الوزارة اعطت اولوية لهذه القطاعات كون الخطة تركز على تنويع مصادر الاقتصاد العراقي و عدم الاعتماد على قطاع النفط . وهي تعنى بالفعاليات الاقتصادية التي توفر فرص عمل للشباب ، كما ان القطاع الزراعي يعد الاقطاع الافضل في توفير فرص عمل والتقليل من البطالة اذ اعطت الخطة الخمسية اهتماما كبيرا لهذا القطاع اضافة الى القطاع الصناعي لاسيما في مجالات استخدام التقنيات الحديثة في الزراعة والاستخدام الامثل للمياه مع وجود سياسات لحماية المنتجات الزراعية بغية تشجيع الزراعة في العراق ، . ودعا الجميلي الشركات الهولندية للمشاركة في معرض بغداد الدولي للتعرف على اخر التطورات التكنولوجية الهولندية ، داعيا الشركات الهولندية الى نقل خبراتها للعراق في هذا المجال . واضاف الجميلي ان الحكومة المقبلة امامها عدد من التحديات ابرزها اعادة هيكلة الاقتصاد العراقي بحيث لايتم الاعتماد على القطاع النفطي وانما تنويع المصادر من خلال قطاعي الزراعة والصناعة وهناك تحديات اخرى تتعلق بتوفير الخدمات والطاقة الكهربائية ، مؤكدا اهمية دعم الاصدقاء ومنها هولندا في المرحلة المقبلة . من جانبه اكد سفير المملكة الهولندية في العراق ماثياس فولتران ان بلاده في طور المراحل النهائية لستراتجيتها الخاصة بالعراق للسنوات المقبلة والتي تتوائم مع خطة التنمية الوطنية الخمسية التي وضعتها وزارة التخطيط . واضاف ان هذه الستراتيجية تركز على تطوير ثلاث قطاعات وهي المياه والزراعة فضلا عن تطير القطاع الخاص في العراق . وبين ان قطاع المياه يتعلق بمسألة كيف تتعامل المنطقة مع الموارد المائية مع الاخذ بنظر الاعتبار المشاكل المائية والملوحة ونقص المياه وكذلك ارتفاع درجات الحرارة والتي تؤثر على المنطقة بشكل عام وليس فقط العراق ، مؤكدا ان النقاط الرئيسية التي تركز عليها الحكومة الهولندية بالفترة المقبلة هي تحسين مياه الشرب وتقليل الملوحة الموجودة في المياه من خلال تقوية اليد العاملة وتطوير خبراتها في هذا المجال وجعل القطاع الخاص مشاركا في هذه الفعاليات . وبين ان الشركات الهولندية ابدت رغبتها بالعمل في قطاع الماء بالعراق وبالتحديد في الجزء الجنوبي من البلد بالاضافة الى الاستفادة القصوى من المياه العذبة الموجودة . ، مؤكدا ان الشركات تمتلك خبرة واسعة في هذا المجال . واضاف ان القطاع الاخر يتعلق بتطوير قطاع الزراعة في العراق ويتم التركيز هنا على مسالة الانقطاع بين المزارع والسوق الزراعية والتركيز على منتوجات محددة مثل البطاطا والازهار والحليب وكذلك قطاع الاسماك.